روياتي

مدونة روياتي

رواية خادمة في عصر اللذة

رواية خادمة في عصر اللذة للكاتبة هاجر عبد الحليم

ورد: بنت متعرفش حاجة غير مساعدة الناس والحب والمودة ف التعامل معندهاش شهادة بسبب ظروفها بس دماغها توزن بلد الكل بيحب يتكلم معاها وياخد رايها ف كل صغيرة وكبيرة ف حياتهم صاينة نفسها وجمالها عن عيون الناس ع طول بتلبس حجاب وملابس محتشمة برة البيت وجوة البيت ملابس واسعة..بس عيبها الوحيد طيبتها الزايدة وبتثق ف الناس بسرعة وبتجرى ورا مشاعرها ومبتعرفش تفكر ولا تاخد قرار لوحدها عندها 25 سنة، وده هيوقعها ف مشاكل كتير بعد كده؟!

سحر:اخت ورد بتكرها وبتحقد عليها بسبب جمالها
ورد جميلة وجمالها يفوق جمال سحر بمراحل
العرسان بتيجى ع حس سحر يشوفه ورد يغيروا رايهم
سحر عندها 18 سنة مش بتتعلم بردو
هما شغالين مع امهم ببيخدموا ف البيوت وبيمسحوا السلالم
هما يقدروا بتعلموا اههلهم معاهم فلوس.. بس اهلهم مش عاوزين دة
ليه؟ ف احداث الرواية هنعرف؟!

احلام:والدة سحر وورد بتحبهم جدا وبتعمل علشانهم اللى ميتعملش عندها 50 سنة
شغالة مربة منزل وساعات بتمسح السلالم وبتخدم اابيوت وبتاخد ع دة حوالى 2000 ف الشهر..وورد بتساعدها ع طول بس سحر نادرا
خليل:زوج احلام عنده 53 سنة عصبى جدا محب لقاعدة القهاوى ومدمن السجاير والشيشة بيكره ورد جدا وبيعاملها معاملة البهايم حرفيا لكن معاملة سحر غير بيفرق ما بينهم ف التعامل والموضوع دة مضايق ورد جدا.

رمانة: رقاصة ف شارع الهرم هى نور الكبارية وعموده من غيره بيدمر.. بتشغل من وراه اهلها علشان توفر اللقمة ل ابوها التعبان اللى مش قادر يتحرك بعد م الكل رفض انه يساعدها ماديا..مدير الكبارية حاول يستغل جسمها اكتر من مرة بس كانت بترفض دايما كفايا عليها جسمها اللى بيظهر للى يسوا وميسواش.

وليد:شاب صايح محب للنساء 28 سنة هيتستغل جمال وردة وطيبتها لصالحه وهيخليها تقع ف شباكة عن طريق رسم الحب عليها فهل سينجح؟!
حسين:رجل طيب ورجل اعمال ناحج 50 سنة ربنا هيخليه يقع ف طريق ورد وهياخدها تعيش عنده ف القصر ك خادمة.
كريم:ابن حسين مريض نفسى وله ميول سادية عنيفة لا يحب نفسه ويكرها وبشدة يريد ان يتخلص من طباعه اللى بتخلى اى بنت تقرب منه تبعد لما تعرف حقيقته عانى بسبب قصة حب فشلة .

admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

العودة إلى الأعلى